العاب الخيال الاعلمي للكمبيوترالعاب المغامرات للكمبيوتر

تحميل لعبة Save the Universe, Please! مجانا

تحميل لعبة المغامرات و الخيال الاعلمي الرائعة Save the Universe, Please! بروابط مباشرة ومقسمة بسرفرات سريعة خرافية وبرابط تورنت صاروخ حصريا على Zip-Game.com

معلومات عن لعبة – Save the Universe, Please!

مطور اللعبة : Hodeaka Studio
ناشر اللعبة : Hodeaka Studio
تاريخ اصدار اللعبة : 31 Aug, 2016
نوع اللعبة : المغامرات, الخيال الاعلمي

نظرة عامة علي لعبة – Save the Universe, Please!

يا إلهي ، الكون مكان مثير موطن للعديد من العوالم الغريبة والأصدقاء الجدد المحتملين إلا إذا كنت بالطبع في “إي إس شيب” ، الأفضل في “إيرث” ، ورأيت كل شيء ، ولا شيء منه يمكن أن يرقى إلى “إيرث”. على الأقل ، هكذا يبدو أن الضابط الأول القائد (نادالي) يفكر. لو كان هناك طريقة لإعادة تشكيل الكون كله بشكل غير مسؤول و غير مسؤول إلى إرادة شخص واحد غير مؤهل تماما من المفهوم أن الضابط الثاني القائد (أيشا)لا يعتقد أن مثل هذه القوة تنتمي إلى أيدي أي بشري خصوصا ليس الشخص الطموح
لكن ما الذي تفكر به أيها القائد ؟ الأمر متروك لك للسيطرة على طاقمك وضابطك المارق القائد (أيشا) وبقية السفينة يدعمونك ، وربما يمكنك إقناع بعض الفضائيين بقضيتك ، لكن أي نوع من القبطان أنت حقا ؟ راقب ما تقول ، لأن خياراتك هي ما ستحصل عليه مع القائد الصحيح. والأهم من ذلك … هل ستنقذ الكون من ولادة جديدة غير ضرورية بشكل سخيف؟ إشرب بعض القهوة ، إدخل كرسي القائد ، وعلى الأقل يعطيه a طلقة!

لقطات وصور من لعبة – Save the Universe, Please!

تحميل لعبة الكمبيوترتحميل لعبة Save the Universe Please Torrent Download Direct Link
تحميل لعبة الكمبيوترتحميل لعبة Save the Universe Please PC Crack Direct Link

متطلبات تشغيل لعبة – Save the Universe, Please!

Minimum:

OS: Microsoft® Windows® XP / Vista / 7 (32-bit/64-bit)
Processor: Intel® Pentium® 4 2.0 GHz equivalent or faster processor
Memory: 512 MB RAM
Graphics: 1024 x 768 pixels or higher desktop resolution
Storage: 487 MB available space

Recommended:

Processor: Intel® Pentium® 4 2.0 GHz equivalent or faster processor
Memory: 512 MB RAM

روابط تحميل لعبة – Save the Universe, Please!

MegaUp.net

Mega.co.nz

Uptobox

Uploaded

Google Drive

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى